علاج اضطراب فتور الرغبة الجنسية

علاج اضطراب فتور الرغبة الجنسية

الرغبة الجنسية والتواصل الجسدي الجنسي ، عبارة عن غريزة أساسية في كلا الجنسين .. بل هي فطرة من فطر الله علي مخلوقاته في الأرض ، حتى تتكاثر وتتعايش ولا تنتهي الحياة بينهم .. ولكن عندما يعتري هذه الغريزة خلل ما فإن الحياة ترتبك وتصبح ناقصة لجزء مهم من مهام التواصل والتعايش .. وحينها لابد من البحث عن العلاج السريع لإنقاذ التوازن المجتمعي وعدم حدوث خلل  ..

 

الأعراض :

التخيلات والرغبة الجنسية ، تعتبر هي المحرك الأساسي لعملية التواصل الجنسي .. قد يكون قلة الرغبة الجنسية عاماً حيث يتضمن جميع أشكال التعبير الجنسي أو قد يرتبط بأحد طرفي التواصل الجنسي سواء كان الذكر أو الأنثى .. قد يرتبط قلة الرغبة بموقف أو حالة أو نشاط جنسي معين ..

وقد يتمثل الشعور بقليل من الإحباط ” عند الحرمان من فرصة التعبير الجنسي ” لقلة السعي إلى المثيرات .. مما يؤدي لعدم مبادرة المصاب بالنشاط الجنسي أو أنه قد يشارك فيه على مضض وبقلة وفتور ملحوظ ..

ان الاحتياجات غير الجنسية مثل ” الراحة والألفة الجسدية ” قد يزيد من تكرار اللقاءات الجنسية ، وبرغم ذلك فإن تكرار اللقاءات الجنسية يكون تكراراً قليلاً ..

وربما يعكس تدني الرغبة الجنسية لدى أحد الطرفين لرغبة الشريك الثاني الشديدة ، ومع الوقت قد يتساوى الشريكان في رغبتهما ومدى استمراريتها على ذلك ..

الأعراض المصاحبة :

دائماً ما يصاحب ضعف الرغبة الجنسية ، صعوبة الوصول للنشوة الكاملة .. قد يكون نقص الرغبة هو السبب ، وقد يكون ناتج عن بعض الاضطرابات الشعورية أو الإصابة بالاكتئاب .. وبرغم ذلك ، يستطيع بعض الأفراد المصابين بضعف الرغبة الجنسية القيام بالإثارة الجنسية بشكل كاف والوصول للنشوة ..

 

مراحل الإصابة بـ فتور الرغبة الجنسية :

يعتبر سن البلوغ هو أول مراحل الإصابة بمرض فتور الرغبة الجنسية بأشكال متنوعة قد تطول أو تقصر .. وفي المتوسط يتطور اضطراب فتور الرغبة الجنسية بعد مرور فترة كافية من الاستمتاع الجنسي ، أو يكون متزامناً مع القلق النفسي أو أحداث الحياة وضغوطها وربما لصعوبة العلاقات الشخصية .. وقد يكون الاضطراب مستمراً أو عرضياً بحسب تأثير المؤثرات عليه ، وقد يحدث الاضطراب لدى الأشخاص الذين لديهم مشاكل تتعلق بالمعاشرة والالتزام بالعلاقة .. ويعتبر اضطراب فتور الرغبة الجنسية خللاً جنسياً شائعاً لدى النساء إلى حد ما ..

وقد أصدر المسح الوطني للصحة والحياة الاجتماعية بالولايات المتحدة الأمريكية ، تقريراً يفيد بأن ثلث النساء تعاني من اضطراب فتور الرغبة الجنسية .. وهذا يفيد بأن النساء أكثر من الرجال من حيث الإصابة بهذا الاضطراب ..

 

كما ينوه مركز دار الامل لعلاج الادمان و الطب النفسى بسلطنة عمان  العالمية ، بأنه يقدم خدمة العيادات الخارجية ، ويقدم خدمات الكشف والتشخيص والعلاج بأحدث الطرق العالمية المحترفة في العلاج والتشخيص ..

علاج اضطراب فتور الرغبة الجنسية

الرغبة الجنسية والتواصل الجسدي الجنسي ، عبارة عن غريزة أساسية في كلا الجنسين .. بل هي فطرة من فطر الله علي مخلوقاته في الأرض ، حتى تتكاثر وتتعايش ولا تنتهي الحياة بينهم .. ولكن عندما يعتري هذه الغريزة خلل ما فإن الحياة ترتبك وتصبح ناقصة لجزء مهم من مهام التواصل والتعايش .. وحينها لابد من البحث عن العلاج السريع لإنقاذ التوازن المجتمعي وعدم حدوث خلل  ..

 

الأعراض :

التخيلات والرغبة الجنسية ، تعتبر هي المحرك الأساسي لعملية التواصل الجنسي .. قد يكون قلة الرغبة الجنسية عاماً حيث يتضمن جميع أشكال التعبير الجنسي أو قد يرتبط بأحد طرفي التواصل الجنسي سواء كان الذكر أو الأنثى .. قد يرتبط قلة الرغبة بموقف أو حالة أو نشاط جنسي معين ..

وقد يتمثل الشعور بقليل من الإحباط ” عند الحرمان من فرصة التعبير الجنسي ” لقلة السعي إلى المثيرات .. مما يؤدي لعدم مبادرة المصاب بالنشاط الجنسي أو أنه قد يشارك فيه على مضض وبقلة وفتور ملحوظ ..

ان الاحتياجات غير الجنسية مثل ” الراحة والألفة الجسدية ” قد يزيد من تكرار اللقاءات الجنسية ، وبرغم ذلك فإن تكرار اللقاءات الجنسية يكون تكراراً قليلاً ..

وربما يعكس تدني الرغبة الجنسية لدى أحد الطرفين لرغبة الشريك الثاني الشديدة ، ومع الوقت قد يتساوى الشريكان في رغبتهما ومدى استمراريتها على ذلك ..

الأعراض المصاحبة :

دائماً ما يصاحب ضعف الرغبة الجنسية ، صعوبة الوصول للنشوة الكاملة .. قد يكون نقص الرغبة هو السبب ، وقد يكون ناتج عن بعض الاضطرابات الشعورية أو الإصابة بالاكتئاب .. وبرغم ذلك ، يستطيع بعض الأفراد المصابين بضعف الرغبة الجنسية القيام بالإثارة الجنسية بشكل كاف والوصول للنشوة ..

 

مراحل الإصابة بـ فتور الرغبة الجنسية :

يعتبر سن البلوغ هو أول مراحل الإصابة بمرض فتور الرغبة الجنسية بأشكال متنوعة قد تطول أو تقصر .. وفي المتوسط يتطور اضطراب فتور الرغبة الجنسية بعد مرور فترة كافية من الاستمتاع الجنسي ، أو يكون متزامناً مع القلق النفسي أو أحداث الحياة وضغوطها وربما لصعوبة العلاقات الشخصية .. وقد يكون الاضطراب مستمراً أو عرضياً بحسب تأثير المؤثرات عليه ، وقد يحدث الاضطراب لدى الأشخاص الذين لديهم مشاكل تتعلق بالمعاشرة والالتزام بالعلاقة .. ويعتبر اضطراب فتور الرغبة الجنسية خللاً جنسياً شائعاً لدى النساء إلى حد ما ..

وقد أصدر المسح الوطني للصحة والحياة الاجتماعية بالولايات المتحدة الأمريكية ، تقريراً يفيد بأن ثلث النساء تعاني من اضطراب فتور الرغبة الجنسية .. وهذا يفيد بأن النساء أكثر من الرجال من حيث الإصابة بهذا الاضطراب ..

 

كما ينوه مركز دار الامل لعلاج الادمان و الطب النفسى بسلطنة عمان  العالمية ، بأنه يقدم خدمة العيادات الخارجية ، ويقدم خدمات الكشف والتشخيص والعلاج بأحدث الطرق العالمية المحترفة في العلاج والتشخيص ..