أحدث اخبار ومقالات عالم الادمان

8 من أعراض انسحاب الهيروين…تعرف عليها

هو أحد أنواع المخدرات التي يمكن أن نطلق عليها اسم ملك المخدرات، أنه الهيروين الذي بات يحتل المرتبة الأولى في تعامل المؤسسات والهيئات القضائية معه بصفته أحد أكثر الأنواع ضررا وتأثيرا على الإنسان. ولذلك عندما نتحدث عن أعراض انسحاب الهيروين فأننا نقصد الأعراض الأشد خطورة بين فئة تلك الأنواع المختلفة من المخدرات، لما له من

أوجه المقارنة بين اعراض انسحاب الكوكايين النفسية والجسدية

الكوكايين هو أحد المخدرات التقليدية التي تنتشر منذ زمن بعيد وسط المراحل العمرية المختلفة وحاز على ثقة العديد من المدمنين. وهو في الأصل كان يتم استخدامه من قبل الأطباء في بعض العمليات الجراحية كأحد المواد المخدرة ولكن كان يتم استخدامه على نطاق ضيق، وذلك لقدرته في التأثير على انقباض الشرايين الصغيرة، وبالتالي كان يساعد على

اعراض انسحاب الحشيش الجسدية والنفسية

الحشيش دائما ما يكون المخدر الأول للدخول في عالم المخدرات، فاغلب الذين أدمنوا مواد مخدرة كانت بداياتهم هي تدخين الحشيش وادمانه. ولا شك أن الحشيش في السنوات الأخيرة قد احتل مرتبة متقدمة بين المواد المخدرة نظرا لرخص سعره وسهولة الحصول عليه من وسط التجمعات الشبابية او بعض المناطق المعروفة كمنبع لأوكار المخدرات. ودائما ما يفكر

8 من أعراض الانسحاب من الكحول….تعرف عليها

باتت الكحوليات إحدى الوسائل المخدرة التي يلجأ إليها العديد من المراهقين و الأشخاص وذلك للتنفيس عن غضبهم للمشاكل التي تواجههم طوال حياتهم، اعتقادا منهم أنها تقوم بالتخفيف من الضغط النفسي و تعرضهم لنوبات الغضب أثناء المعاملات اليومية. لذلك لا تتعجب عزيزي القارئ عندما تعلم أن حوالي 50% من هؤلاء الذين يدمنون الكحول يعودون إليه مرة

أعراض إدمان الترامادول الجسمية والنفسية

الترامادول أصبح المحفز الأول للعديد من المدمنين الذين لا يستطيعون الاستغناء عنه في حياتهم اليومية، فيجعلهم يعيشون في عالم آخر بعيدا عن الآلام الجسدية أو النفسية التي دائما يشعرون بها في يومهم المعتاد. ففضلا عن أنه مسكن قوي يقوم بدور المواد الأفيونية الأخرى كالمورفين والهيروين، إلا أن أعراض إدمان الترامادول كثيرة ومتعددة ، لذا في

6 من أضرار مشاهدة الأفلام الإباحية

إن أضرار مشاهدة الأفلام الإباحية لا يمكن حصرها في مقالة واحدة، ربما يرجع ذلك أن انتشار تلك الظاهرة لم يبدأ في الظهور إلا خلال العقدين الأخيرين. هناك العديد من أطباء علم النفس الذين يؤكدون أن ظاهره مشاهدة الأفلام الإباحية لا تقل في أضرارها عن تلك المخاطر التي تنتج من تناول المواد المخدرة بكافة أنواعها كالكوكايين

Leave a Reply