تعرف على العلاقة بين المخدرات والجنس بالتفصيل


المخدرات والجنس أحد الأسرار التي يحاول العديد من الأشخاص التعرف عليها، علاقة غريبة تجمع بين المخدرات والجنس فالبعض يرى أنها تعطى القوة الكبرى من أجل الاستمتاع بعلاقة حميمة، لذا يقبلون على تعاطي المخدرات، ولكن عليك أولاً أن تتعرف على أضرار علاقة المخدرات والجنس على صحتك بشكل عام. فإن المخدرات تضعفك شيئاً فشيئاً حتى تصل بك إلى انعدام القدرة على ممارسة الجنس بشكل كبير.

كيف بدأت علاقة المخدرات والجنس؟

إن النشوة الناتجة عن تعاطي المخدرات، والتي يشعر بها المتعاطي، ورثت لديه فكرة أن تعاطي المخدرات أثناء العملية الجنسية التي تعطيه نشوة مختلفة. قد يضاعف الشعور بالسعادة والمتعة، ومن هنا انتشر هذا الربط بين الجنس والمخدرات.

البعض كان يظن بأنها تعطيه نوعاً من الجرأة إذا كان في بداية الزواج على سبيل المثال و البعض الآخر ظن بأنها تمنحه الكثير من الوقت حتى يتضاعف لديه الإحساس السعيد الذي يبحث عنه و البعض الآخر أخذ المخدر على سبيل أنه دواء لتأخير القذف، وكل هذه الأفكار ثبت بطلانها وعدم فاعليتها بل إنه مع الوقت يحدث أن تضعف القدرة الجنسية. وقد تنتهي تماماً، سواء على مستوى الرغبة أو على مستوى الفعالية.

تعرف علي العلاقة بين الترامادول والجنس واهم النصائح

تأثير المخدرات على العلاقة الجنسية

يؤثر إدمان المخدرات على مدة العلاقة الجنسية، حيث يقلل من وقت الجماع، نتيجة لحدوث خلل في إدراك الوقت، وشعور المتعاطي بأنه يمارس الجنس منذ فترة طويلة رغم مرور دقائق قليلة على الجماع. وإليك أخطر أضرار المخدرات على الجنس:

  • العجز الجنسي

ينتج العجز الجنسي عن تدهور وظائف الجهاز العصبي وحدوث ضعف شديد في الانتصاب لعدم وصول الدم الكافي إلى القضيب.

  • انخفاض الرغبة الجنسية

بمرور الوقت، يؤدي إدمان المخدرات إلى حدوث انخفاض في الرغبة الجنسية، بسبب ضعف إفراز هرموني البروجستيرون والتستستيرون. وهوا المسئول الأول عن الرغبة الجنسية لدى الرجل والمرأة.

  • عدم إدراك النشوة الجنسية

يصعب الوصول إلى الرضا أو النشوة الجنسية بعد مرور فترة كافية على إدمان المخدرات. بسبب حدوث خلل واضح بوظائف الجهاز العصبي.

  • إنتقال الأمراض

بعض الأمراض الخطيرة الناتجة عن تعاطي المخدرات بالحقن مثل الإيدز، تنتقل عبر الجماع، ولا يمكن علاجها نهائيًا، ويضطر الشخص إلى التكيف معها طوال العمر.

العلاقة بين المورفين والجنس وحقيقة التأثير والأعراض الجانبية

تأثير المخدرات على السائل المنوي للرجال

يؤثر إدمان المخدرات بالسلب على السائل المنوي للرجل كالتالي:

  • انخفاض كمية السوائل المنوية

تقل كمية السائل المنوي بسبب انخفاض مستوى بعض الهرمونات أبرزها هرمون الذكورة.

  • انخفاض تركيز الحيوانات المنوية

نتيجة لحدوث خلل في إفرازات الغدة الصماء المسؤولة عن إنتاج الحيوانات المنوية. يقلل عدد الحيوانات المنوية ويحدث وهن كبير في حركتها.

المخدرات والجنس

عند الحديث عن موضوع المخدرات والجنس فهناك العديد من المواد المخدرة التي يتناولها الشخص لزيادة المتعة الناتجة عن ممارسة الجنس. هنا نعرض أهم تلك المواد وأضرارها:

البانجو وعلاقته بالجنس

الماريجوانا أو البانجو، وهي واحدة من النباتات المخدرة التي يلجأ إليها الشخص لتحسين أداؤه، ففي بادئ الأمر يكون الشخص مستمتعاً فعلاً فهو يشعر بأنه أهدأ وأعصابه تتحمل القيام بتلك الممارسات. كما أنه يشعر بطول المدة حتى يصل إلى أعلى درجات النشوة، ولكن بفعل هذا الأمر يصاب المدمن مع الوقت بإصابات بالغة فهو يفقد القدرة على ممارسة الجنس.

كما أن الماريجوانا تؤثر على هرمون الـتستوستيرون المتحكم في عملية الجماع عند الرجال، فلا يمكن أن تسيطر على الخلل الذي أحدثته الماريجوانا بهذا الهرمون حتى لو لجأت إلى أدوية الفياجرا والمنشطات الجنسية، وهنا يكون الضرر من المخدرات والجنس بالغ فهو قد يفقدك السيطرة على نفسك.

هل الحشيش يؤثر على خصوبة الرجال؟

الحشيش، أحد المواد المخدرة التي تؤثر أيضاً على علاقة المخدرات والجنس، فهو لا يختلف كثيراً عن تأثير الماريجوانا، ولكن يزيد في اضراره فهو يسبب ارتباك شديد في الدورة الدموية، كذلك يضعف الإمداد الدموي للخصيتين فتصبح غير قادرة على تجديد الحيوانات المنوية ومن ثم يصاب المدمن بأخطر أنواع الضعف الجنسي، خاصة مع انعدام القدرة على التخصيب.

البانجو وعلاقته بالجنس

تأثير حبوب الكبتاجون للنساء على الصحة الانجابية والجنسية

العلاقة بين الحشيش وهرمون الذكورة

يخفض إدمان الحشيش من مستوى هرمون الذكورة “التستوستيرون”. بسبب تكسر المخدر داخل الكبد ثم زيادة مستوى هرمون الأنوثة “الأستروجين”.

ماكس فورت وتأثيره علي القدرة الجنسية

ماكس فورت، تلك من أخطر أنواع المخدرات على الإطلاق فهي تبدأ رحلتها مع المدمن بتجديد قدرته على ممارسة الجنس بشكل كبير، ولكن مع الوقت تبدأ العملية في التراجع.

الماكس فورت عبارة عن منشط عام قوى، يساعد على تهيئة الجسم للقيام بمهام أفضل، وهو يفرز مادتي النورادرينالين من الغدة الدرقية، والدوبامين من المخ تضخها في شرايين الجسم، وأيضاً هي المحرك لهرمون الأدرينالين والذي يؤثر على المدى البعيد على تغذية المناطق التناسلية لدى الشخص المدمن، فتكون هناك العديد من المشكلات التي تؤثر على الشخص المدمن فيما بعد، ولكن هناك أيضاً تأثير على المدى القصير فتجد من أضرار المخدرات والجنس أن الشخص يصاب بعدم القدرة على الانتصاب ومشاكل عديدة في الجهاز التناسلي خاصة في “القضيب”، بينما على المدى البعيد يكون فقدان الشهية الجنسية لدى الشخص المدمن.

تعرف علي ادوية علاج نقص الدوبامين في الجسم بالتفصيل

هل الكوكايين يسبب العقم ؟

الكوكايين، هو الأخطر على الإطلاق فلا حديث عن المخدرات والجنس يخلو من ذكر أضرار تلك المادة على الإنسان، ولحسن الحظ أن هذا النوع غير منتشر بين الكثير من الأشخاص لغلاء سعره، ولما له من الأضرار ما تجعلك تشعر بالقلق على نفسك حقاً فهو يؤثر على سرعة القذف، وكذلك هو من الأسباب المؤدية لانعدام القدرة الجنسية لدى المدمن، وهو أيضاً يسهم في تقلص الشرايين بعد قيامه إفراز الدوبامين من المخ.

كما أن للكوكايين أضراره على الأطفال أيضاً، فعندما يتم إنجاب طفل تكون والدته تتعاطى الكوكايين يكون أكثر عرضة للإصابة بمشاكل النمو، وكذلك يصاب الجنين بالتشوهات فإلى جانب عدم اكتمال نموه بشكل سليم، قد يكون متشوهاً أو مصاباً بعاهة جراء تأثير الكوكايين على الحامل، أو تأثيره على القدرة الإنجابية عند الرجال وإحداث تشوهات الحيوانات المنوية.

تأثير الهيروين علي الصحة الجنسية

الهيروين هو المخدر رقم 2 ضمن أخطر المواد المخدرة على الإطلاق وتقع أضرارها في شتى أنحاء جسم الإنسان فهي من المواد المخدرة التي تؤثر على العضلات فهي تقوم بالتأثير عليها من خلال انبساط العضلات، كذلك نجدها من المواد التي تؤثر على هرمون الذكورة لدى الرجال. كما أن الشعور بالاسترخاء الذي يحققه لك الهيروين يساعد على انخفاض القدرة على القذف وتأخر الوصول إليه. كما يفقدك الشهوة الجنسية على المدى البعيد.

اضرار الترامادول للرجال

اضرار الكحول عامة وعلى الجنس خاصة -علاقة الكحول والجنس

اضرار الترامادول للرجال

الترامادول، يعتبر الترامادول من أكثر المخدرات التي تم استخدامها من أجل الجنس، لما له من تأثير مباشر على الجهاز العصبي و تسكين الجسم و الجهاز التناسلي، مما يتسبب بصورة مباشر من تأخير عملية القذف، جعل منه وصفه لمن يعانون من سرعة القذف أو من يريدون أن تطول فترة اللقاء الجنسي، ولكنه وبعد فترة قصيرة يفقد المتعاطي الرغبة الجنسية ويتسبب في العجز الجنسي. كما أنه يتسبب في العقم في حالة تم الاستمرار في تعاطيه فترة طويلة.

تاثير المخدرات على النساء

تؤثر المخدرات سلبيًا على النساء بصورة كبيرة، خاصة عن تعاطي وإدمان المخدرات أثناء فترات الحمل والرضاعة، فهناك الكثير من أنواع المخدرات التي تسبب مخاطر كبيرة مثل الإجهاض أو الولادة المبكرة أو فقدان الجنين، كما يمكن لبعض المخدرات، مثل الهيروين والترامادول على سبيل المثال، عبور المشيمة والوصول إلى الجنين، مما يسبب مخاطر كبيرة على الجنين وحدوث بعض التشوهات الخلقية أو أعراض الانسحاب للجنين عند الولادة.

تأثير الأفيون علي الصحة الجنسية

الأفيون والجنس، وهو من المواد المستخرجة من زهرة الخشخاش، وهو يعتبر الأساس الذي يستخرج منه عدة أنواع من المخدرات مثل المورفين و الهيروين و الكودايين، و هو من المسكنات المخدرة القوية و التي تؤثر على الجهاز العصبي والأطراف العصبية و البعض يستخدمه من أجل الجنس لأنه يعطي إحساس القوة في العملية الجنسية بسبب حالة التسكين التي يتسبب بها، ولكنه مثل كل أنواع المخدرات الأخرى، يكون من الأسباب المباشرة في العجز الجنسي و العقم مع الوقت.

مدى تأثير المخدرات على ضعف الانتصاب

يسبب إدمان المخدرات ضعف الانتصاب نتيجة لانخفاض مستوى هرمون الذكورة، وحدوث تصلب فى شرايين العضو الذكري، نتيجة لعدم وصول الدم بشكل كاف. بالتالي يعاني الشخص من الضعف أو العجز الجنسي.

تاثير المخدرات على الجهاز العصبي

يختلف تأثير المخدرات على الجهاز العصبي باختلاف نوع المخدر، فهناك تصنيف للمخدرات يتم على حسب تأثير كل منها، وذلك كالآتي:

  • المنشطات

تؤثر تلك المخدرات على الجهاز العصبي بصورة تعمل على تهييجه وتنشيطه بمعدل أعلى كثير من الطبيعي، فيصبح الشخص في حالة هياج عصبي، وتزداد لديه القدرة على الإدراك والتركيز، كما تزيد لديه النشوة الجنسية والرغبة في الكلام والحركة وغيرها من الأنشطة، ومن أمثلة تلك المخدرات: الأمفيتامين، الكريستال ميث، الكوكايين.

  • المهدئات

يعتبر ذلك النوع من المخدرات عكس السابق تمامًا، فهو يساعد على تهدئة جميع وظائف الجهاز العصبي، مما يعمل على الشعور بالراحة والاسترخاء والانتشاء، ومن أمثلة تلك الأنواع: الحشيش والماريجوانا، الهيروين، الترامادول، البنزوديازيبينات.

  • المهلوسات

يعتبر ذلك النوع من أخطر أنواع المخدرات، حيث يفصل الشخص تمامًا عن الواقع ويسبب بعض الهلاوس السمعية والبصرية، مما يصعب على المتعاطي التفرقة بين الخيال والحقيقة، ومن أمثلة تلك المخدرات: الفودو، الاستروكس، المشروم السحري، حبوب الفيل الأزرق.

حبوب زاناكس والجنس : اهم الفوائد والاضرار وارشادات هامة عليك اتباعها

رأي العلم في علاقة المخدرات والجنس

أكدت الدراسات بأن الضعف الجنسي يأتي على المدى البعيد بعد الإفراط والإسراف في تناول كميات كبيرة من المُخدرات، وذلك نتيجة لاضطرابات في الدورة الدموية المُتعلقة بالأعضاء الجنسية، والتأثير العام على الخصية والعُضو الذكري لدى الرجال. مما يؤدي ذلك إلى إنخفاض كبير في مُستوي الهُرمون في الدم، والتأثير الكبير على مُعدل إنتاج الحيوانات المنوية لدى الرجال.

وتقول الدراسات أيضاً أن المقبلون على هذا الأمر بسبب تحقيق المتعة الجنسية غالباً ما يصابون بالعقم نتيجة ما يقع عليهم من أضرار ناتجة عن المواد المخدرة. كما تظهر تلك الدراسات علاقة المخدرات والجنس بإصابة الإنسان بالعقم بل وكثير من المشاكل الصحية.

أضرار المخدرات والجنس النفسية

  • أثبتت إحصائية أن عدد المقبلين على تناول المخدرات من أجل الجنس هم من الرجال والشباب، فهؤلاء الأكثر إقبالاً على الأمر بخلاف النساء ويعود هذا الأمر إلى أن الكثير من الرجال يسعون إلى إثبات النفس عن طريق القيام بعلاقة جنسية، فهم يرون الجنس ليس لقاء عاطفي ولكنه معركة لابد وأن يحقق فيها انتصاراً، وهذا المفهوم الخاطئ يثقل كاهل الرجال مما يدفعهم إلى الإفراط في تناول المواد المخدرة التي تؤثر فيما بعد على قدرتهم الجنسية من حيث المبدأ، وهنا يجب أن نتطرق إلى الأضرار النفسية التي تلحقها بك تلك العلاقة المكذوبة بين المخدرات والجنس وعليك أن تثق في نفسك جيداً.
  • أيضاً الموروث الثقافي الخاطئ هو ما يدفع الكثير من الأشخاص إلى ارتكاب هذا الجرم في حق أنفسهم، ولكن علينا الاعتراف بأن الاستمرار في هذا الأمر فأنت تبحث عن متعة واهية غير واقعية ولن تصل إلى أي من النتائج التي تبحث عنها، تلك هي الطبيعة الحقيقية لعلاقة المخدرات والجنس، والتي قد لا تتعرف عليها قبل أن تقرأ هذا المقال، وهنا نود أن نخبرك بأن المخدرات والجنس لا علاقة لهما صحتك الجنسية وقدرتك الإنجابية، فإذا كنت تبحث عن حياة بعيدة عن المشاكل الصحية أو تريد المتعة الجنسية الحقيقية ابتعد عن تخاريف المخدرات والجنس، فهي هوس لا أكثر.

هل المخدرات تؤثر على الإنجاب؟

بالنسبة للرجل، يسبب إدمان المخدرات تشوه الحيوانات المنوية وقلة عددها، بالتالي فشل عملية تلقيح البويضات. مما يسبب العقم التام أحيانًا حسب نوع المخدر وفترة إدمانه.

بالنسبة للمرأة، تحدث بعض اضطرابات الحيض، بالإضافة إلى قلة عدد البويضات وصغر حجمها، وهو ما يؤخر الإنجاب، أو يقلل من احتمالات حدوثه، وفي حالة تعاطي المخدرات خلال فترة الحمل، تكون الأم معرضة للإصابة بتسمم الحمل أو النزيف أو وفاة الجنين في كثير من الأحيان.

هل الإدمان له علاج؟ – مراحل علاج الادمان

اهم الاسئلة يجيب عنها فريق متخصص من مركز بيت الامل للطب النفسى وعلاج الادمان

هل المخدرات تؤثر على الانتصاب؟

نعم، تؤثر الكثير من المخدرات على الانتصاب، خاصة المهدئات مثل الأفيونات أو الحشيش والماريجوانا. حيث تسبب تلك المخدرات خلل في الجهاز العصبي، مما يؤثر على قدرة الشخص على الانتصاب بشكل طبيعي مع مرور الوقت.

هل المخدرات تسبب الضعف الجنسي؟

نعم، يمكن للمخدرات أن تزيد من النشوة والقدرة الجنسية في بداية استعمالها، ولكنها مع مرور الوقت تسبب خللًا في وظائف الجهاز العصبي، مما يؤدي إلى ضعف الانتصاب والقدرة الجنسية.

هل المخدرات تسبب العقم للرجال؟

لا تسبب المخدرات العقم [طريقة مباشرة، ولكنها مع الاستعمال المستمر تؤثر على عدد الحيوانات المنوية، مما يؤثر على معدل الخصوبة.

الخلاصة

يتحدث المقال عن علاقة المخدرات بالجنس، وماهي الأفكار التي دعت لهذه العلاقة، ورأي العلم فيها، وأضرار المخدرات على الجنس على المدى القريب و البعيد، هذا و إننا ننوه أننا نستقبل حالات الإدمان على المخدرات المرتبطة بالجنس من دولة المملكة العربية السعودية ودولة سلطنة عمان. كما أننا نرد على تساؤلاتكم و استفساراتكم على مدار الساعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.