تعرف على الفرق بين نيورونتين و ليريكا


الفرق بين نيورونتين و ليريكا ينتج فقط من اختلاف المادة الفعالة للدوائين حيث تُصنف أدوية نيورونتين وليريكا تحت فئة أدوية علاج الصرع ومضادات التشنجات.

ويظهر الفرق بين نيورونتين و ليريكا في طريقة العمل والآثار الجانبية والفعالية والتفاعل مع الأدوية الأخرى وكذلك يتشابه الدوائين في عدة نقاط نظرًا إلى تصنيفهم تحت نفس الفئة الدوائية، لذلك استكمل القراءة للتعرف في هذا المقال إلى الفرق بين نيورونتين و ليريكا وأوجه التشابه بينهما كذلك.

اقرأ ايضاً: اعراض انسحاب بريجابالين وما مدى تأثيره وخطورتة

ما هي حبوب ليريكا

حبوب ليريكا هي أحد أشهر الأسماء التجارية للأدوية التي تحتوي على مادة البريجابالين في الأسواق ويستخدم ليريكا في تسكين آلام الأعصاب المزمنة في الحالات الآتية:

  • آلام الأعصاب الطرفية الناتجة من مضاعفات مرض السكري.
  • الألم العضلي الليفي المعروف بالفيبروميالجيا.
  • الآلام الناتجة من إصابات الحبل الشوكي.
  • أحد أدوية علاج نوبات الصرع الجزئية.
  • الآلام التالية للحزام الناري.

 

اقرأ ايضاً: اهم اضرار كبسولات بريجابالين يجب عليك معرقتها

تركيزات البريجابالين في حبوب ليريكا

تحتوي حبوب ليريكا على مادة البريجابالين بتركيزات مختلفة كالآتي:

  • 25 ملجم.
  • 50 ملجم.
  • 75 ملجم.
  • 100 ملجم.
  • 150 ملجم.
  • 200 ملجم.
  • 225 ملجم.
  • 300 ملجم.

ويوجد كذلك محلول شراب من دواء ليريكا، ويصف الطبيب الجرعة التي يحتاجها كل مريض تبعًا لحالته.

اقرأ ايضاً: اهم علامات اعراض تعاطي حبوب ليريكا يجب عليك معرفتها

كيف تعمل حبوب ليريكا

تشير الدراسات إلى أن ليريكا يؤدي إلى تهدئة الأعصاب الملتهبة والمتهيجة عن طريق تقليل الإشارات الكهربائية الزائدة التي تنتجها هذه الأعصاب مما يؤدي في النهاية إلى تقليل الألم الناشئ من التهابها وتهيجها.

ولا تزال الدراسات العلمية قائمة لتفسير طريقة عمل حبوب ليريكا أكثر لفهم فعاليته والفرق بين نيورونتين و ليريكا وغيرهم من أدوية علاج آلام الأعصاب والتشنجات.

الاثار الجانبية لحبوب ليريكا

أكثر الآثار الجانبية الشائعة لحبوب ليريكا هي:

1- الشعور بالدوار

  • وفقًا للدراسات، يشعر قرابة 30% من الأشخاص الذين يتناولون ليريكا بالدوار، ويستمر هذا الشعور بالدوار مدة تتراوح بين أسبوع و سبعة أسابيع ثم يختفي تدريجيًا عادة.

2- النعاس

  • يشعر قرابة 23% من الأشخاص الذين يتناولون ليريكا بالنعاس، ويختفي هذا النعاس تدريجيًا خلال مدة تتراوح بين ثلاثة إلى عشرة أسابيع عادة.

اقرأ ايضاً: هل دواء ليريكا من المخدرات

3- تشمل بعض الاثار الجانبية لحبوب ليريكا الأخرى الآتي:

  • اضطراب الحالة المزاجية والسلوكيات.
  • الاكتئاب والقلق والأفكار الانتحارية.
  • صعوبة الرؤية بوضوح (الزغللة).
  • الإجهاد والشعور بالضعف.
  • تورم اليدين والقدمين.
  • زيادة الشهية والوزن.
  • صعوبة التركيز.
  • صعوبة الاتزان.
  • جفاف الفم.
  • الإمساك.

اخبر الطبيب في حالة ظهور هذه الأعراض الجانبية ولا تتوقف عن تناول الدواء إلا تحت إشرافه، إذ يجب إيقاف الدواء تدريجيًا حتى لا تحدث المضاعفات الآتية: 

  • زيادة التشنجات.
  • الإسهال.
  • الصداع.
  • الغثيان.
  • الأرق.

أما في حالة الحساسية تجاه مركب الدواء تظهر بعض الأعراض مثل:

  • تورم وانتفاخ الوجه والشفتين واللسان واللثة والحلق والعنق.
  • احمرار وطفح جلدي والحكة الشديدة.
  • صعوبة التنفس.

ويجب في هذه الحالة إيقاف الدواء على الفور والتوجه بسرعة إلى المستشفى لاستقبال العلاج اللازم، استكمل القراءة لتتعرف في المقال إلى الفرق بين نيورونتين و ليريكا من ناحية الآثار الجانبية.

اقرأ ايضاً: ما هي فوائد حبوب ليريكا..وما هي موانع استخدامها

تفاعل حبوب ليريكا مع الأدوية

قبل تناول دواء ليريكا يجب إخبار الطبيب بأي أدوية أو فيتامينات وأعشاب ومكملات غذائية تتناولها حتى لا تسبب تفاعلات خطيرة، ومن ضمن الأدوية التي يتفاعل معها ليريكا الآتي:

  • بعض أنواع أدوية الضغط مثل مثبطات الإنزيم المحوّل للأنجيوتنسين (ACE Inhibitor)، يؤدي تفاعلها إلى زيادة تورم وانتفاخ الأطراف والطفح الجلدي والحساسية.
  • يؤدي تناول ليريكا مع الكحول أو الحشيش أو الماريجوانا أو الترامادول إلى زيادة الدوار وفقدان الوعي لذلك يجب تجنب هذه المواد.
  • بعض المهدئات والمسكنات مثل الأوكسيكودون والأفيونات: إذ قد تؤدي إلى زيادة الدوار والنعاس وتثبيط الجهاز العصبي.
  • بعض أدوية علاج مرض السكر مثل الميتفورمين: قد تؤدي إلى زيادة الوزن وتورم الأطراف وانتفاخها.

إذا كنت تبحث عن الفرق بين نيورونتين و ليريكا من ناحية التفاعل مع الأدوية الأخرى، فاستكمل القراءة لتتعرف إلى تفاعلات نيورونتين مع الأدوية الأخرى وأوجه التشابه والاختلاف بين الدوائين.

اقرأ ايضاً: اعراض انسحاب حبوب ليريكا من الجسم

اسباب إدمان حبوب ليريكا

إن احتمالية إدمان ليريكا ليست كبيرة مقارنة بالمواد المخدرة الأخرى وعلى الرغم من ذلك فإن حبوب ليريكا أُدرجت تحت أدوية الجدول من الفئة الخامسة مؤخرًا نتيجة انتشار سوء استخدامها دون الحاجة الطبية.

فأصبحت تُصرف فقط بوصفة طبية يحددها الطبيب، وقد يحدث إدمان حبوب ليريكا نتيجة عدة عوامل مثل:

  1. أسباب وراثية: إذ يزداد خطر الإصابة بالإدمان عند وجود تاريخ عائلي بإصابة أحد أفراد الأسرة المقربين بإدمان أحد المواد المخدرة.
  2. تاريخ المريض الصحي: يزداد خطر إدمان حبوب ليريكا في حالة وجود تاريخ مرضي للشخص بإدمان أحد المواد المخدرة من قبل.
  3. عوامل خارجية ونفسية: تساهم بعض العوامل الخارجية مثل التوتر المستمر وضغوطات الحياة والإصابة بالاضطرابات النفسية إلى زيادة خطر الإدمان.

 

اسباب ادمان حبوب ليريكا

اقرأ ايضاً: علاج إدمان حبوب ليريكا وخطورتها علي الصحة النفسية

ما هو النيورنتين

النيورونتين هو أحد الأسماء التجارية لمركب الجابابنتين، ويستخدم النيورونتين في الحالات الآتية:

  • علاج نوبات الصرع الجزئية.
  • علاج الألم التالي للحزام الناري.

تركيزات حبوب نيورنتين

ويتوفر الدواء في الأشكال الصيدلانية الآتية:

  • كبسولات بتركيزات مختلفة: 100ملجم، و300 ملجم، و400 ملجم.
  • حبوب بتركيزات: 600 ملجم، و800 ملجم.
  • محلول شراب بتركيز 250 ملجم في كل 5 مل من المحلول.

 

اقرأ ايضاً: انواع المخدرات وأضرارها وأشدها إدمانا

كيف يعمل دواء نيورونتين

لا تزال كيفية عمل دواء نيورونتين غير معروفة بدقة إذ وجدت الدراسات المعملية ارتباط مركب الجابابنتين مع قنوات الكالسيوم الموجودة في الأعصاب، لكن لا تزال الدراسات قائمة بعد لمعرفة علاقة ذلك بتسكين آلام الأعصاب ومنع التشنجات.

الآثار الجانبية للنيورنتين

قد تحدث بعض الآثار الجانبية الشائعة للدواء في بعض الأشخاص مثل:

  • الخمول والدوار وصعوبة الاتزان.
  • الإجهاد.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم وأعراض تشبه دور البرد مثل الغثيان والقيء والرشح خصوصًا في الأطفال.
  • زيادة فرص الإصابة بالعدوى الفيروسية.
  • حركات العين السريعة اللا إرادية.
  • اضطراب الرؤية (الزغللة).
  • آلام أسفل الظهر.
  • تورم اليدين والقدمين.
  • ارتجاف الأطراف.
  • اضطراب الحالة المزاجية والنفسية وزيادة العدوانية خصوصًا في الأطفال.
  • الأفكار الانتحارية.

الاثار الجانبية لنيورنتين مع الحساسية

في حالة تحسس المريض تجاه مركب الدواء تظهر بعض الأعراض الخطيرة مثل:

  • تورم الوجه والشفتين واللسان والحلق.
  • الطفح الجلدي والبثور والحكة.
  • ضيق التنفس وصعوبته.

مما يستدعي إيقاف الدواء على الفور والتوجه إلى أقرب مستشفى لاستقبال العلاج اللازم، لا توقف الدواء فجأة سوى في حالات الحساسية، واستشر الطبيب المعالج إذ يجب إيقاف الدواء تدريجيًا.

اقرأ ايضاً: تعرف على اشهر صفات متعاطى المخدرات الجسدية

تفاعل دواء نيورنتين مع الادوية الاخري

  • يزداد خطر تثبيط الجهاز العصبي المركزي وعملية التنفس عند تناول نيورونتين مع الأفيونات مثل المورفين ومهدئات السعال مثل الهيدروكودون والكودايين.
  • يؤدي تناول النيورونتين مع المهدئات والمنومات مثل لورازيبام إلى زيادة الدوار والنعاس.
  • يؤدي تناول بعض مضادات الحموضة مثل “مالوكس” إلى نقص فعالية نيورونتين، لذلك ينصح بتناول نيورونتين بعد ساعتين من تناول مالوكس على الأقل.
  • يتسبب تناول النيورونتين مع الكحوليات والحشيش والماريجوانا إلى زيادة الشعور بالدوار والنعاس.

سبب إدمان النيورنتين

على الرغم من ندرة تسبب مادة الجابابنتين الموجودة في دواء نيورونتين للإدمان، إلا أنه أُدرج في بعض الدول ضمن أدوية الجدول التي يحظر صرفها دون وصفة طبية.

وذلك نظرًا إلى انتشار سوء استخدامه بواسطة مدمنين المخدرات خلال بحثهم عن مواد جديدة تخدرهم وتخفف أعراض انسحاب المخدرات لديهم، وقد يحدث اعتماد الجسم على النيورونتين في حالات قليلة نتيجة الآتي:

  • تناول جرعات كبيرة زائدة عن المسموح خصوصًا دون وجود داع طبي.
  • وجود تاريخ شخصي بإدمان عديد من المواد المخدرة.
  • استخدام نيورونتين لتخفيف أعراض انسحاب المخدرات الأخرى.

 

اقرأ ايضاً: كم مدة علاج مدمن المخدرات | الدليل الشامل

الفرق بين نيورونتين و ليريكا

يحتوي نيورونتين على مادة الجابابنتين، ويحتوي ليريكا على مادة البريجابالين الفرق بين نيورونتين و ليريكا الأكبر أن ليريكا يصنف تحت أدوية الجدول في حين أن نيورونتين لم يصنف ضمن أدوية الجدول سوى في بعض الدول.

فقد أثبتت الدراسات وجود احتمالية إدمان دواء ليريكا، في حين أن الجابابنتين أو النيورونتين لم يثبت أنه يتسبب في الإدمان، سوى أنه في حالات قليلة قد يسبب الاعتماد الجسدي.

كذلك الفرق بين نيورونتين و ليريكا عند علاج الصرع في الأطفال أنه يمكن استخدام ليريكا بداية من سن شهر واحد في حين نيورونتين يستخدم بداية من سن ثلاث سنوات.

الفرق بين فاعلية نيورونتين و ليريكا

أشارت بعض الدراسات إلى أن الفرق بين نيورونتين و ليريكا من ناحية الفعالية أن فعالية ليريكا في تسكين بعض آلام الأعصاب قد تكون أكبر من فعالية نيورونتين.

ويستخدم ليريكا كذلك في علاج آلام الأعصاب الطرفية في حالات مرض السكري، وعلاج الفيبروميالجيا، وعلاج آلام إصابات الحبل الشوكي.

اقرأ ايضاً: اسباب الادمان على المخدرات

ما الفرق بين نيورونتين و ليريكا ومدة بقائهم في الجسم

يُمتص ليريكا في الجهاز الهضمي أسرع من نيورونتين ويصل إلى أقصى تركيزه في الجسم خلال ساعة من تناوله في حين يصل نيورونتين إلى أقصى تركيزه في الجسم خلال ثلاث أو أربع ساعات، ويظل نيورونتين في الجسم عمومًا مدة أقل من ليريكا.

التشابه بين نيورنتين وليريكا

  • كلا من الدوائين يتسبب في تفاعلات دوائية وآثار جانبية متشابهة خصوصًا الدوار والنعاس.
  • يستعمل نيورونتين أو ليريكا في علاج الألم التالي للحزام الناري ونوبات الصرع الجزئية.
  • يجب إيقاف كلا من الدوائين تدريجيًا تحت إشراف الطبيب لتجنب المضاعفات.
  • كلا الدوائين من فئة مضادات التشنجات والصرع.

 

التشابة بين نيورونتين وليريكاأسئلة شائعة حول الفرق بين نيورونتين و ليريكا

خلال الاسطر القادم نقدم لكم الاسئلة الاكثر انتشاراً حول الفرق بين نيورونتين وليريكا:

هل نيورونتين بديل ليريكا؟

دواعي استعمال الدوائين متقاربة لكن لا يجب استخدام أي منهما كبديل للآخر دون الرجوع للطبيب المعالج.

ما علاقة نيورونتين والمزاج؟

يسيء بعض المدمنين استخدام نيورونتين لتحسين المزاج والشعور بالاسترخاء والهدوء وهو امر غير قانوني مما دعى بعض الدول إلى إدراج نيورونتين تحت أدوية الجدول.

ما بدائل كبسولات ليريكا؟

توجد عدة أسماء تجارية لمادة بريجابالين الموجودة في ليريكا مثل ليرولين وليرينيور ونيوراجابالين، ويجب استشارة الطبيب قبل إيقاف ليريكا أو استبداله بأدوية أخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.