متلازمة التعب المزمن وما هي  الأسباب والأعراض وطرق التشخيص والعلاج


متلازمة التعب المزمن chronic fatigue syndrome أحد أخطر الأمراض التي قد تصيب عدد كبير من الأشخاص حول العالم، لأن الحالات الشديدة تواجه صعوبة في الحركة ويتطلب الأمر قضاء حياتهم في الفراش دون بذل أي مجهود حركي، فما هي متلازمة التعب المزمن وأسبابها وأعراضها، نستعرض التفاصيل كاملة من خلال التقرير التالي.

ما هي متلازمة التعب المزمن

متلازمة التعب المزمن CFS، هي عبارة عن مرض عصبي يحدث في أي مرحلة عمرية، ويعاني خلاله المريض من ألم شديد في العضلات، والتهاب في الحبل الشوكي والدماغ، لذلك يطلق على المتلازمة أيضًا مصطلح “التهاب الدماغ والنخاع العضلي”، توجد العديد من أنواع متلازمة التعب المزمن، وهو ما يستوجب وضع خطة علاج مختلفة لكل شخص كي يتم علاج الأعراض بنجاح، لأن تطبيق نوع واحد من العلاج قد يكون ضار بصحة بعض المرضى.

حوالي 25% من المصابين بمتلازمة التعب يمكنهم الذهاب إلى المدرسة أو العمل وممارسة حياتهم بشكل طبيعي، وما يقارب من 50% تكون الأعراض لديهم متوسطة القوة ولا يستطيعوا الدراسة أو العمل، بينما 25% من الحالات تكون الأعراض شديدة ويتطلب الأمر البقاء في المنزل أو حتى داخل الفراش.

دليلك الشامل حول متلازمة الكوخ وكيف يمكن تشخيصها وعلاجها

أعراض الإصابة بمتلازمة التعب المزمن

العرض الأساسي المميز لمتلازمة التعب هو الشعور بالإرهاق الشديد، إضافة إلى الاعراض الشبيهة بالأنفلونزا، وفقدان القدرة على القيام بالأنشطة اليومية المعتادة، كشفت الأبحاث أن الأشخاص الذين يعانون من هذه المتلازمة قد يتعرضون لانتكاسة خطيرة في أي وقت تستمر لشهور أو سنوات. كما ان الأنشطة اليومية البسيطة مثل المشي أو تحضير كوب من القهوة قد يسبب إرهاق شديد للمريض، ويستغرق وقتًا أطول من المعتاد، وإليك أعراض، أخرى يعتمد عليها الطبيب في تشخيص الإصابة بالمتلازمة:

  • اضطراب التفكير.
  • صعوبة التركيز.
  • فقدان الذاكرة.
  • وخز ورعشة.
  • الأرق.
  • آلام في العضلات أو المفاصل.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • خفقان القلب.
  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • ضيق في التنفس مع المجهود.
  • الحساسية للضوء والروائح.
  • اضطراب عمل الجهاز الهضمي.
  • التهاب المسالك البولية.
  • تغير الوزن بالزيادة او النقصان.
أعراض الإصابة بمتلازمة التعب
أعراض الإصابة بمتلازمة التعب

اسباب متلازمة التعب المزمن

حتى الآن لم يتم التعرف على سبب محدد للإصابة بمتلازمة التعب ، لأنها مرض معقد/ ولكن بالنسبة لبعض الأشخاص تساهم العوامل التالية في الإصابة بالمتلازمة، وأبرزها:

  • التعرض لبيئة سامة.
  • التهاب المعدة والأمعاء.
  • التعرض لصدمة قوية.
  • الوراثة من أحد الوالدين.
  • خلل بقدرة الجسم على إنتاج ونقل الطاقة.
  • خلل بعمل الجهاز المناعي والعصبي.
  • الالتهابات الفيروسية.
  • ضغط الدم أو ضعف الدورة الدموية.
  • مشكلات الهضم.

حقائق هامة حول متلازمة ربانزل واسبابها واعراضها وكيف يمكن تشخيصها وعلاجها

كيف يمكن تشخيص الإصابة بالمرض

حتى الآن لا يوجد اختبار واحد ومؤكد لتشخيص متلازمة التعب، ويعتمد الأطباء في التشخيص على استبعاد جميع الأمراض الأخرى التي قد تكون لها نفس الاعراض، الأشخاص الذين يتلقون تشخيصًا وعلاجًا مبكرًا يسعون إلى تحسين حياتهم، ووجود مجتمع داعم من الأسرة والأصدقاء الذين يفهمون خطورة هذا المرض يساعد على التعافي خلال وقت قصير.

مراحل علاج متلازمة التعب المزمن

التعايش مع متلازمة التعب المزمن أمرًا صعبًا لأنها تسبب التعب الشديد وتصعب من القيام بالأنشطة اليومية، وتضطر المريض إلى إجراء تغييرات أساسية في نمط الحياة، لا توجد طريقة واحدة لعلاج المصابين بالمتلازمة، ولكن تشمل خيارات العلاج:

  • العلاج السلوكي المعرفي (CBT)

إذا كانت أعراض المتلازمة خفيفًة أو متوسطة، فيجب أن يعتمد الطبيب على العلاج السلوكي المعرفي (CBT للمساعدة في تغيير طريقة تفكير المريض وتصرفاته، يساعد هذا النوع من العلاج أيضًا على التحكم في الأعراض، وإدارة المشاعر، وتغيير السلوكيات الصادرة عن المريض، وقد يكون العلاج هنا طويل الأمد,

  • العلاج الدوائي

لا يوجد دواء محدد لعلاج متلازمة التعب، ولكن يتم استخدام بعض الأدوية لتخفيف الأعراض، حيث تساعد مسكنات الألم في تخفيف الصداع، وعلاج آلام العضلات والمفاصل، مضادات الاكتئاب قد تكون مفيدة للأشخاص الذين يعانون من متلازمة التعب المزمن خاصة الذين يواجهون صعوبة في النوم، وأبرزها أميتريبتيلين Amitriptyline.

مراحل علاج متلازمة التعب
مراحل علاج متلازمة التعب

اسئلة واجوبة هامة حول متلازمة كوتار ومن هم الاشخاص المعرضين للإصابة

من هم الاكثر عرضة للاصابة بالمرض

الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 20 إلى 50 عامًا، هم الأكثر عرضة للإصابة بالتعب المزمن، فتجد ألاكثر شيوعًا بين النساء مقارنة بالرجال، وعلى الرغم انها تصيب جميع الفئات العمرية حتى الأطفال، لكنها تسبب العجز لدى بعض المرضى حتى وإن كانوا أطفال.

الأضرار والمضاعفات الناتجة عن التعب المزمن

تتمثل أبرز المضاعفات الناتجة عن التعب المزمن في إحداث إعاقات مختلفة لدى المرضى، حيث ينخفض النشاط الحركي إلى ما يقرب من 50% لدى المرضى الذين يعانون من أعراض بسيطة، بينما الأعراض المتوسطة تجعل الفرد مقيم بالمنزل، في حين أنه إذا كانت المتلازمة شديدة فأن الشخص يقضي حياته بالفراش ويحتاج إلى مساعدة يومية لعدم قدرته على القيام بأي مجهود بدني حتى ولو كان بسيط.

هل متلازمة التعب المزمن مرض خطير

متلازمة التعب هي مرض خطير حسبما أكدت الدراسات والأبحاث التي أجريت حولها، فهي تؤثر على جميع أجهزة الجسم. كما أن الشخص لا يستطيع القيام بالأنشطة اليومية المعتادة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.