معلومات تهمك حول أسباب وأعراض الأمراض النفسية عند النساء وطرق علاجها


تنفرد النساء ببعض الاضطرابات النفسية مقارنة بالرجال مثل اكتئاب ما بعد الولادة، أو اضطراب ما قبل الحيض، وغيرها من الأمراض التي ترجع إلى التغييرات الهرمونية المستمرة، لكن عندما يتعلق الأمر ببعض الأنواع الأخرى مثل الفصام أو الاكتئاب فهي تصيب الجنسين لكن بشكل مختلف ومتفاوت من حيث الأسباب والأعراض، فما هي أسباب وأعراض الأمراض النفسية عند النساء وطرق علاجها، إليك التفاصيل كاملة.

الأمراض النفسية عند النساء

ترتفع نسب إصابة النساء بالأمراض النفسية في الآونة الأخيرة، حيث تعاني واحدة من كل 5 نساء من اضطراب نفسي شائع مثل القلق والاكتئاب، مقارنة بواحد من كل 8 رجال، كشفت الدراسات التي أجريت حديثًا أن 53٪ من النساء المصابات باضطراب نفسي تعرضن للإيذاء خلال فترة ما في حياتهم، وأن ما يقرب من 78٪ من النساء اللاتي تعرضن لعنف جنسي أو جسدي خلال مرحلة الطفولة والبلوغ أصيبوا بصدمة تهدد الحياة، و 16٪ منهن أصيبوا بـ اضطراب ما بعد الصدمة. أكثر من ثلث النساء اللاتي تعرضن لاعتداء جنسي أو جسدي حاولن الانتحار، و75٪ من الاضطرابات النفسية لدى النساء تبدأ قبل سن الـ 24.

ما هي اسباب واعراض متلازمة انفجار الرأس وكيف يمكن علاجها

أعراض الأمراض النفسية عند النساء

تؤثر الاضطرابات النفسية على شعورنا وتصرفاتنا وتفكيرنا، لأنها تكون خارجة عن السيطرة، وتتداخل بشكل كبير مع روتين الحياة اليومي، وعلى الرغم من اختلاف أعراض كل اضطراب، إلا أنه هناك مجموعة من العلامات الشائعة والمشتركة بينهم، وتشمل:

  • مشاعر وسلوكيات سلبية

يسبب المرض النفسي مشاعر مختلطة بين الحزن واليأس والقلق والذعر، والتي تتزايد بمرور الوقت.

  • تجنب الأنشطة الاجتماعية

يتجنب المريض الأنشطة الاجتماعية، ويضعف علاقته بالعائلة والأصدقاء، كما يفقد الإحساس بالمتعة.

  • اضطرابات النوم

يعاني المريض من اضطرابات النوم المختلفة، والتي تتنوع بين الأرق أو النوم لفترة طويلة، أو الشعور بالنعاس معظم الوقت.

  • الخمول وضعف الطاقة

يتجلى الاضطراب النفسي في الخمول الشديد، وفقدان القدرة على القيام بالأنشطة اليومية الاعتيادية أو المهام التي ينبغي إنجازها.

  • صعوبة التفاعل مع الآخرين

في أغلب الأحيان، يجد المرضى النفسيون صعوبة في فهم الأشخاص المحيطين بهم أو التواصل معهم. كما يظهر ذلك على شكل هياج وعصبية شديد.

  • اضطرابات الشهية أو الوزن

تغير الشهية والوزن سواء بالزيادة أو النقصان من أشهر أعراض الاضطرابات النفسية لدى النساء، خاصة الاكتئاب.

شاهد فيديو مميز يوضح لك كيف يمكن علاج الامراض النفسية

معلومات تهمك حول اسباب واعراض الاضطرابات العصبية النفسية وكيفية علاجها

أسباب الأمراض النفسية عند النساء

لا يمكن تحديد سببًا واحدًا وراء الإصابة بالاضطرابات النفسية، لكن هناك مجموعة مختلفة من العوامل التي تزيد من خطورة واحتمالية المعاناة من المرض النفسي، وأبرزها:

  • الوراثة

في أغلب الأحيان يكون الاضطراب النفسي متوارث بين أفراد الأسرة الواحدة.

  • البيئة

النشأة في بيئة مكتظة بالأحداث المرهقة يرفع احتمالية الإصابة بمرض  نفسي، خاصة إذا واجهت المرأة صعوبات تتعلق بالفقر أو العنف الأسري.

  • صدمة الطفولة

بعض الصدمات التي نتعرض لها خلال مرحلة الطفولة قد تصبح من أخطر عوامل الإصابة بالاضطرابات النفسية في المستقبل القريب.

  • الأحداث المجهدة

تساهم الأحداث المجهدة والمؤلمة في تطور الضغط النفسي، وأخطرها فقدان أحد الأحباء أو المرور بحادث سيارة.

  • الأفكار السلبية

الأفكار السلبية، وتدني الثقة في النفس قد يدخلك دائرة القلق أو الاكتئاب بسهولة ودون توقع.

  • العادات غير الصحية

إتباع بعض العادات غير الصحية مثل عدم الحصول على قسط كافٍ من النوم أو تقليل عدد وجبات الطعام من شأنه أن يسبب اضطراب وتغير ملحوظ في الحالة النفسية.

  • المخدرات والكحول

تعاطي المخدرات والكحول يساهم بنسبة كبيرة في الإصابة بالأمراض العقلية والنفسية التي يصعب الشفاء منها نهائيًا.

  • كيمياء الدماغ

المرض النفسي ينطوي على  وجود خلل في مستوى بعض المواد الكيميائية الطبيعية الموجودة بالدماغ.

أسباب الأمراض النفسية الجسدية واعراضها وطرق علاجها ؟

أكثر أنواع الأمراض النفسية التي تصيب النساء

فيما يلي قائمة تضم أكثر أنواع الأمراض النفسية التي تصيب النساء شيوعًا:

  • الاكتئاب

النساء أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب بنسبة تصل إلى الضعف مقارنة بالرجال، حيث تبلغ نسبة النساء المصابات بالاكتئاب 12% بينما الرجال 3% فقط، من أشهر أنواع الاكتئاب الذي يصيب النساء اكتئاب ما بعد الولادة، والاضطراب ثنائي القطب، واكتئاب ما قبل الحيض.

تلجأ فئة من النساء المصابات بالاكتئاب إلى شرب الكحول عقب مرور عام أو أكثر على بدء اكتئابهن، تشمل أبرز أعراض الاكتئاب لدى النساء الشعور بالحزن واليأس، والبكاء المستمر، إلى جانب الخمول والكسل وفقدان التركيز، إضافة إلى العزلة وفرط النوم، والصداع والغثيان.

  • اضطرابات الهلع

تشمل الرهاب الاجتماعي واضطراب ما بعد الصدمة واضطراب القلق العام، وتصاب بها النساء إلى جانب اضطرابات أخرى مثل الاكتئاب او إدمان المخدرات، تصاب المرأة بهذا النوع من الاضطرابات عند التعرض لحادث صادم أو الوقوع ضحية لعنف أو اعتداء جسدي، وتتغير طريقة إدراكها لنفسها والعالم أجمع، ولا تتقبل حقيقة ما يحدث.

  • اضطرابات الأكل

ترسيخ صورة ذهنية محددة للمرأة تتعلق بشكل الجسم والوزن من أهم العوامل الأساسية التي تساهم في الإصابة باضطرابات الأكل، حيث تتدنى ثقة بعض النساء بأنفسهن بسبب الوزن الزائد، والتدقيق المستمر من قبل الآخرين في اجسادهن، والتعليق بالسلب عليهن.

من أبرز أنواع اضطرابات الأكل اضطراب فقدان الشهية العصبي و الشره المرضي، وتكون هذه الاضطرابات أكثر شيوعًا في مرحلة المراهقة، تشير الدراسات إلى أن نسبة النساء المصابات بالشره المرضي أو فقدان الشهية العصبي تصل إلى 85% من إجمالي عدد الحالات.

  • الهوس الاكتئابي

يعرف باسم اضطراب ثنائي القطب، ويتميز بتقلبات مزاجية عنيفة بها الشخص على مدار اليوم، وتؤثر على مستوى الطاقة والقدرة على إنجاز المهام المكلف بها، تصاب النساء اللاتي تم تشخيصهن بالاضطراب ثنائي القطب بنوبات اكتئاب أكثر مقارنة بنوبات الهوس، وفي أغلب الحالات يمكن التعامل مع هذه النوبات في المنزل ولا تحتاج إلى الإقامة داخل أحد المستشفيات.

  • اضطراب الشخصية الحدية

هو أحد الاضطرابات التي تتغير فيها الحالة المزاجية والصورة الذهنية باستمرار، ويرتكب الشخص باستمرار سلوكيات غير متوازنة لفترة طويلة من الوقت، يصنف اضطراب الشخصية الحدية على أنه أحد أخطر الامراض العقلية، فهو ينطوي على تغييرات شديدة في المشاعر، وإتباع طرق خطيرة واندفاعية في التعامل مع الآخرين، ويكون نتاج لصدمة حدثت خلال مرحلة الطفولة أو الوراثة من أحد الوالدين.

حقائق ومعلومات هامة حول اضطراب الذهان المشترك وما هي مراحل علاجه

مراحل علاج الأمراض النفسية عند النساء بالتفصيل

أطباء مستشفى الأمل على أتم استعداد لمساعدة النساء المصابات بأي اضطراب نفسي، ويمر العلاج لدينا بالمراحل التالية:

  • الفحص والتشخيص

تمتلك “الأمل” نخبة من أفضل الأطباء النفسيين في العالم العربي، والذين يقومون بإجراء فحص كامل للمرضى، وتقديم المشورة لهم بعض تقييم حالتهم بدقة، خلال هذه المرحلة، يلجأ الطبيب إلى الفحوصات البدنية والاختبارات المعملية للتأكد من عدم وجود أي سبب آخر للأعراض التي تعاني منها المرأة، وتحديد نوع الاضطراب النفسي.

  • العلاج الدوائي

وفقًا لنوع الاضطراب، يصف الطبيب الادوية التي تساهم في السيطرة على الأعراض، والتعايش معها، ويحدد الجرعات وفترة الاستخدام حسب حالة المريض، ويتم متابعته باستمرار لضمان عدم إساءة الاستخدام.

  • العلاج النفسي

النساء المصابات باضطراب نفسي لا يستطيعون مواجهة التحديات بمفردهن، وتساعدهم الجلسات الفردية مع طبيب مختص على التغلب على الأعراض التي يعانون منها، في معظم الحالات يوصي الطبيب بجلسات الدعم الجماعي التي تستفيد فيها المرأة من تجارب الأخريات، وتتعلم الطرق الصحيحة للتعامل مع التحديات والمعوقات المستقبلية.

  • العلاج السلوكي

يتم تدريب النساء على طرق التعامل الصحيحة مع المشكلات، والتخلص من السلوكيات السلبية التي تسبب الأذى للنفس أو الآخرين، بالتالي التكيف مع أعراض المرض، ومواصلة الحياة دون معوقات.

مراحل علاج الأمراض النفسية عند النساء بالتفصيل

هل يمكن علاج الأمراض النفسية بدون طيب

الاضطرابات النفسية هي أمراض حقيقية وخطيرة، وليست صعوبة في التأقلم أو وسيلة للفت الانتباه، وعلى الرغم من ذلك إلا أن معظم المصابين بها لا يطلبون الدعم أو يسعون إلى تلقي العلاج، لشعورهم بالخجل من مرضهم، يرفض بعض المرضى تناول الأدوية المساعدة على علاج الاضطراب، لتخوفهم من تأثيرها على شخصيتهم أو حياتهم، لكنها العلاج الأكثر سرعة وفعالية على الإطلاق في حالة الإلتزام بتعليمات الطبيب المعالج.

لا يمكن علاج الأمراض النفسية بدون طبيب، فليس من السهل تناول دواء ما من تلقاء نفسك، ومعرفة الجرعة المحددة منه، أو حتى التحكم في الافكار والسلوكيات دون دعم طبي متواصل، العلاج على يد طبيب مختص يساعد على استعادة توازن كيمياء الدماغ، وإعادة هيكلة الأفكار السلبية، إضافة إلى إتباع بعض الاستراتيجيات التي تكفل أسلوب حياة صحي، وتقديم بعض النصائح حول كيفية التعامل مع الضغوط اليومية، مما يسهل عملية الاندماج مرة أخرى مع المجتمع دون صعوبة أو معوقات.

معلومات هامة حول علاج اضطراب المعدة النفسية تعرف عليها

كم تكون مدة علاج الأمراض النفسية عند النساء

لا يمكن تحديد مدة لعلاج الأمراض النفسية عند النساء، لاختلاف نوع الاضطراب المصابة به كل امرأة وشدته، بالإضافة إلى أن هناك بعض الاضطرابات التي لا تُشفى نهائيًا وتحتاج إلى علاج طويل الأمد.

لماذا النساء اكثر عرضة للاصابة بالامراض النفسية

حدد العلماء مجموعة من العوامل التي تساهم في جعل النساء اكثر عرضة للاصابة بالامراض النفسية، وتشمل:

  • الضغوط اليومية

تعاني المرأة من تراكم الضغوط اليومية المتعلقة بالواجبات المنزلية أو مهام العمل، وكذلك عدم المساواة بالرجل.

  • الاعتداء الجنسي

الاعتداء الجنسي على المرأة من أخطر العوامل التي تساهم في الإصابة بالأمراض النفسية، بل ودفعها إلى الانتحار في كثير من الأحيان، وكشفت الإحصائيات أن نسبة 5% من النساء المصابات باضطراب نفسي تعرضوا للاعتداء خلال فترة ما في حياتهن.

  • وصمة العار

معظم النساء يتجنبن استشارة طبيب نفسي عند معاناتهن من الاكتئاب أو القلق خوفًا من وصمة العار التي تلحق بهن. لذلك يتطور الأمر ليصل فيما بعد إلى اضطراب نفسي خطير ومزمن.

نصائح هامة تساعد في علاج الأمراض النفسية عند النساء

إليك قائمة تضم أهم النصائح المتعلقة بعلاج الأمراض النفسية لدى النساء، والتي وضعت على يد نخبة من أفضل الأطباء حول العالم. وتشمل:

  1. ممارسة الرياضة بانتظام: تساعد الرياضة على تحسين حالتك المزاجية، نتيجة لتحفيز إفراز الإندورفين الذي يخفف التوتر ويعزز الشعور بالاسترخاء والهدوء.
  2. نظام غذائي متوازن: تناول الأطعمة الصحية يساعد على تحسين الحالة المزاجية والبدنية، وهنا يُنصح بالابتعاد عن السكريات لأنها تسبب الخمول والهياج، ويجب تناول كميات معتدلة من القهوة، مع الحرص على تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات والمعادن.
  3. البحث عن وظيفة جيدة: إذا كانت ضغوط العمل تزيد من حدة الاضطراب النفسي، يجب على المرأة البحث عن وظيفة أخرى مريحة، لأنه من الصعب التعامل مع المشكلات الكبيرة خلال فترة العلاج.

 

الخلاصة: الخطوة الأولى والأكثر أهمية  في علاج الأمراض النفسية عند النساء هي الاعتراف بضرورة استشارة طبيب مختص، وتحدي كافة الضغوط المجتمعية التي تعيق التعافي، للتمكن من تعلم استراتيجيات فعالة للتغلب على التحديات النفسية والمعوقات بسهولة، واستعادة الحياة الهادفة والممتعة التي تستحقها كل امرأة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.